مراتب الدين ثمرات الإيمان : أسطر في الإسلام

مراتب الدين ثمرات الإيمان

ammar
مشاركة ammar

الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والإيمان بالقدر .
الأول : الإيمان بالله : أن تؤمن بربوبية الله تعالى ، أي أنه الرب الخالق المالك المدبر لجميع الأمور ، وتؤمن بألوهية الله تعالى ، أي أنه الإله الحق ، وكل معبود سواه باطل ، وتؤمن بأسمائه وصفاته ، أي بأن له الأسماء الحسنى والصفات العلى الكاملة .
وتؤمن بوحدانية الله في ذلك ، بأنه لا شريك له في ربوبيته ، ولا في ألوهيته ، ولا في أسمائه وصفاته ، قال الله تعالى : { رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا } (2) .
وتؤمن بأنه لا تأخذه سنة ولا نوم ، وأنه عالم الغيب والشهادة ، وأنه له ملك السماوات والأرض : { وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِنْ وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلَا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلَا رَطْبٍ وَلَا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ } (3) .
_________
(1) ينظر لمزيد من التوسع « شرح أصول الإيمان » تأليف الشيخ محمد بن صالح العثيمين ، وكتاب « الإيمان » تأليف شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، وكتاب « عقيدة أهل السنة والجماعة » تأليف الشيخ محمد بن صالح العثيمين .
(2) سورة مريم ، الآية : 65 .
(3) سورة الأنعام ، الآية : 59 .

وتؤمن بأنه تعالى على عرشه عال على خلقه ، وهو أيضا مع خلقه يعلم أحوالهم ويسمع أقوالهم ويرى مكانهم ، ويدبر أمورهم ، يرزق الفقير ، ويجبر الكسير ، يؤتي الملك من يشاء ، وينزع الملك ممن يشاء ، وهو على كل شيء قدير (1) .
ومن ثمرات الإيمان بالله ما يلي :
1 - يثمر للعبد محبه الله وتعظيمه الموجبين للقيام بأمره ، واجتناب نهيه ، وإذا قام العبد بذلك نال بهما كمال السعادة في الدنيا والآخرة .
2 - أن الإيمان بالله ينشئ في النفس الأنفة والعزة ؛ لأنه يعلم أن الله هو المالك الحقيقي لكل ما في هذا الكون ، وأنه لا نافع ولا ضار إلا هو ، وهذا العلم يغنيه عن غير الله ، وينزع من قلبه خوف سواه ، فلا يرجو إلا الله ، ولا يخاف سواه .
3 - أن الإيمان بالله ينشئ في نفسه التواضع ؛ لأنه يعلم أن ما به من نعمة فمن الله ، فلا يغره الشيطان ، ولا يبطر ولا يتكبر ، ولا يزهو بقوته وماله .
_________
(1) انظر : عقيدة أهل السنة والجماعة ، ص : 7 ، 11 .

4 - أن المؤمن بالله يعلم علم اليقين أنه لا سبيل إلى الفلاح والنجاة إلا بالعمل الصالح الذي يرضاه الله ، في حين يعتقد غيره اعتقادات باطلة كاعتقاد أن الله أمر بصلب ابنه تكفيرا عن خطايا البشر ، أو يؤمن بآلهة ويعتقد أنها تحقق له ما يريد ، وهي في حقيقتها لا تنفع ولا تضر ، أو يكون ملحدا فلا يؤمن بوجود خالق . . وكل هذه أماني ، حتى إذا وردوا على الله يوم القيامة وعاينوا الحقائق أدركوا أنهم كانوا في ضلال مبين .
5 - أن الإيمان بالله يربي في الإنسان قوة عظيمة من العزم والإقدام والصبر والثبات والتوكل حينما يضطلع بمعالي الأمور في الدنيا ابتغاء لمرضاة الله ، ويكون على يقين تام أنه متوكل على ملك السماوات والأرض ، وأنه يؤيده ويأخذ بيده ، فيكون راسخا رسوخ الجبال في صبره وثباته وتوكله (1) .
_________
(1) انظر عقيدة أهل السنة والجماعة ، ص : 44 ، ومبادئ الإسلام ، ص : 80 ، 84 .

العقيدة و التوحيد Aqidah monotheism

العقيدة الاسلامية

أحدث التعليقات

  • ammar
    ammar على معنى كلمة الإسلام (): انتشار الاسلام حول العالم انفوغرافيك يوضح انتشار الاسلام حول العالم