قصة جنية كلمت قارئ القرآن الكريم : أسطر

قصة جنية كلمت قارئ القرآن الكريم

ammar
مشاركة ammar

من أفزع ما قرأته اليوم .. !!
قال أحمد بن نصر الخزاعي الحنبلي : رأيتُ مصاباً قد وقعَ - أي تلبّسه جنّي - ،
فقرأتُ في أذنه - أي شيئاً من القرآن - ، فكلمتني جنية من جوفه ، قالت :
" يا أبا عبدالله دعني أخنقه ، فإنه يقول القرآن مخلوق !! " أ.هـ
قلتُ : قطعوا رأسه رحمه الله في فتنة خلق القرآن ..
وعُلّق الرأس بدون الجسم على الجذع 6 سنوات في بغداد على مشهد الناس ..
قال محمد بن جعفر الصائغ : [ حين ضربت عنقه ، قال رأسه : لا إله إلا الله ؛
وقد سمعه بعض الناس وهو مصلوب على الجذع ورأسه يقرأ :
( ألـــم * أَحسِبَ النَّاس أن يُتركوا أنْ يَقولُوا آمَنا وهمْ لَا يُفتنون )
قال محمد : فاقشعر جلدي ... ] أ.هـ
استطراد : أما قصة " الجنية " فوقفتُ عليها من كتاب " طبقات الحنابلة " لابن أبي يعلى الحنبلي رضي الله عنه ، وقد استوثقتُ من ترجمته ممّا ذكره ابن كثير في " البداية والنهاية " فوجدتُ نحواً مما ذكرهُ إلا أنّه أغفل قصة الجنيّة ، والعلم عند الله ..

كتبه : د. ماجد بن حسّان بن وصفي شمسي باشا .. 10/6/2017 م ،،