الحمد لله : أسطر

الحمد لله

الحمد لله على أفضاله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وصحبه وآله 

 الحمدُ لِلَّهِ : ثناءٌ أثنى به على نفسه تعالى ، وفي ضمنه أمر عباده أن يثنوا به عليه؛ فكأنه قال : قولوا : الحمد للَّه , و [هو] الثناء على الله بصفاته التي كلُّها أوصاف كمال، وبنعمه الظاهرة والباطنة، الدينية والدنيوية.

  • وقال اللِّحيانيُّ  الحَمْدُ ؛ ( الشُّكْرُ ) ، فلم يُفرّق بينهما .  و ( الحَمْدُ ) : نَقِيض الذَّمِّ 
  •  وقال الزمخشري : الحمد والمدح أخوان ، وهو الثناء والنداء على الجميل من نعمة وغيرها . 
  • و قال الثعالبي : الحَمْدُ : معناه الثناء الكاملُ ، والألف واللام فيه لاِستغراقِ الجنس من المحامد ، وهو أعم من الشكر؛ لأنَّ الشكر إنما يكون على فِعْلٍ جميل يسدى إِلى الشاكر ، والحمد المجرَّد هو ثناء بصفات المحمود .
  • وقال الأَزهريُّ : فحَمَدُ الله : الثَّنَاءُ عليه ، ويكونُ شُكْراً لِنِعَمه التي شَمِلَت الكُلّ . والحمْدُ أَعمُّ من الشُّكْر . 

شرح كلمات الحمد لله رب العالمين :
{ الحمد } : الوصف بالجميل ، والثناء به على المحمود ذى الفضائل والفواضل كالمدح والشكر .
{ لله } : اللام حرف جر ومعناها الاستحقاق أى أن الله مستحق لجميع المحامد والله علم على ذات الرب تبارك وتعالى .
{ الرب } : السيد المالك المصلح المعبود بحق جل جلاله .
{ العالمين } : جمع عالم وهو كل ما سوى الله تعالى ، كعالم الملائكة وعالم الجن وعالم الانس وعالم الحيوان ، وعالم النبات .
معنى الآية :
يخبر تعالى أن جميع أنواع المحامد من صفات الجلال والكمال هى له وحده دون من سواه؛ إذ هو رب كل شىء وخالقه ومالكه .
وأن علينا أن نحمده ونثنى عليه بذلك .

{ الحَمْدُ لِلِّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } .
أما { الحمد لله } فهو الثناء على المحمود بجميل صفاته وأفعاله ، والشكرُ الثناء عليه بإنعامه ، فكلُّ شكرٍ حمدٌ ، وليسَ كلُّ حمدٍ شكراً ، فهذا فرقُ ما بين الحمد والشكر ، ولذلك جاز أن يَحْمِدَ الله تعالى نفسه ، ولم يَجُزْ أن يشكرها .
فأما الفرق بين الحمد والمدح ، فهو أن الحمد لا يستحق إلا على فعلٍ حسن ، والمدح قد يكون على فعل وغير فعل ، فكلُّ حمدٍ مدحٌ وليْسَ كل مدحٍ حمداً ، ولهذا جاز أن يمدح الله تعالى على صفته ، بأنه عالم قادر ، ولم يجز أن يحمد به ، لأن العلم والقدرة من صفات ذاته ، لا من صفات أفعاله ، ويجوز أن يمدح ويحمد على صفته ، بأنه خالق رازق لأن الخلق والرزق من صفات فعله لا من صفات ذاته .

الحمد لله الكبير المتعال، والصلاة والسلام على سيدنا محمد المتبع في الأقوال والأفعال والأحوال، وعلى سائر الأنبياء، وآله وصحبه التابعين له في كل حال. (أما بعد) 

فهذه بعض الأحاديث النبوية الشريفة المشتملة على فضل كلمة - الحمد لله

نوردها للذاكرين و المحافظين على سنة الحبيب المصطفى صلوات الله وسلامه عليه:

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (قال رجلٌ الحمد لله كثيراً فأعظمها الملك أن يكتبها فراجع فيها ربه عز وجل فقال اكتبها كما قال عبدي كثيراً) حسن الطبراني.

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (ألا أخبرك بأفضل القرآن؟ فتلا عليه (الحمد لله رب العالمين)) صحيح الحاكم.

 

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (إن الحمد لله، وسبحان الله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لتساقط من ذنوب العبد كما تساقط هذه الشجرة) حسن الترمذي.

 

 و جاء في الموطأ أنه كان لا يؤتى أبدا بطعام ولا شراب حتى الدواء فيطعمه أو يشربه إلا قال الحمد لله الذي هدانا وأطعمنا وسقانا ونعمنا الله أكبر اللهم ألفتنا نعمتك بكل شر فأصبحنا منها وأمسينا بكل خير فنسألك تمامها وشكرها لا خير إلا خيرك ولا إله غيرك إله الصالحين ورب العالمين الحمد لله ولا إله إلا الله ما شاء الله ولا قوة إلا بالله اللهم بارك لنا فيما رزقتنا وقنا عذاب النار . موطا الامام مالك

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (من قال "سبحان الله" مائة مرة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها كان أفضل من مائة بدنه، ومن قال "الحمد لله" مائة مرة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها كان أفضل من مائة فرس يحمل عليها في سبيل الله، ومن قال "الله أكبر" مائة مرة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها، كان أفضل من عتق مائة رقبة، ومن قال (لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قديرٌ مائة مرة قبل طلوع الشمس وغروبها، لم يجئ يوم القيامة أحد بعمل أفضل من عمله إلا من قال مثل قوله، أو زادِ عليه) حسن النسائي.

  الحمد لله الذي خلق كل شيء كما ينبغي الذي لا يعجل شيء أناه وقدره حسبي الله وكفى سمع الله لمن دعا ليس وراء الله مرمى. الموطأ

 قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (أفضل الذكر لا إله إلا الله، وأفضل الشكر الحمد لله) حسن والخرائطي.

و عن أنس أن رجلا جاء فدخل الصف وقد حفزه النفس فقال الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاته قال أيكم المتكلم بالكلمات فأرم القوم فقال أيكم المتكلم بها فإنه لم يقل بأسا فقال رجل جئت وقد حفزني النفس فقلتها فقال لقد رأيت اثني عشر ملكا يبتدرونها أيهم يرفعها . رواه مسلم

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (أفضل الذكر لا إله إلا الله، وأفضل الدعاء الحمد لله) حسن النسائي والترمذي

و عن ابن عباس أن ضمادا قدم مكة وكان من أزد شنوءة وكان يرقي من هذه الريح فسمع سفهاء من أهل مكة يقولون إن محمدا مجنون فقال لو أني رأيت هذا الرجل لعل الله يشفيه على يدي قال فلقيه فقال يا محمد إني أرقي من هذه الريح وإن الله يشفي على يدي من شاء فهل لك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الحمد لله نحمده ونستعينه من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله أما بعد قال فقال أعد علي كلماتك هؤلاء فأعادهن عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاث مرات قال فقال لقد سمعت قول الكهنة وقول السحرة وقول الشعراء فما سمعت مثل كلماتك هؤلاء ولقد بلغن ناعوس البحر قال فقال هات يدك أبايعك على الإسلام قال فبايع ه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى قومك قال وعلى قومي قال فبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فمروا بقومه فقال صاحب السرية للجيش هل أصبتم من هؤلاء شيئا فقال رجل من القوم أصبت منهم مطهرة فقال ردوها فإن هؤلاء قوم ضماد . رواه مسلم

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (ألا أدلك على ما هو أكثر من ذكرك الله الليل مع النهار تقول، "الحمد لله عدد ما خلق، الحمد لله ملئ ما خلق، الحمد لله عدد ما في السموات وما في الأرض، الحمد لله عدد ما أحصى كتابه، الحمد لله على ما أحصى كتابه، الحمد لله عدد كل شيء، الحمد لله على كل شيء"، وتسبح الله مثلهن، تعلمهن وعلمهن عقبك من بعدك) صحيح الطبراني.

و عن البراء أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أخذ مضجعه قال اللهم باسمك أحيا وباسمك أموت وإذا استيقظ قال الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور رواه مسلم

و عن أنسأن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أوى إلى فراشه قال الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي .رواه مسلم

 قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (من قال إذا أوى إلى فراشه «الحمد لله الذي كفاني وآواني، والحمدُ لله الذي أطعمني وسقاني، والحمدُ لله الذي منّ عليَّ فأفضلَ» فقد حَمِد الله بجميع محامدِ الخلقِ كلِّهم) حسن البيهقي.

 قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (إذا استيقظ أحدكم فليقل الحمد لله الذي ردّ عليّ روحي وعافاني في جسدي، وأذن لي بذكره) حسن (رواه ابن السني).

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (ألا أُعلّمك كلماتٍ إذا قلتهن غفر الله لك وإن كنت مغفوراً لك؟ قل لا إله إلا الله العليُ العظيمُ، لا إله إلا الله الحكيم الكريم، لا إله إلا الله سبحان الله ربِّ السمواتِ السبع وربِّ العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين) صحيح الترمذي وأحمد.

 قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (من أكل طعاماً فقال: الحمدُ للهِ الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوةٍ، غُفِرَ لهُ ما تقدم من ذنبه) حسن أبو داود ولترمذي.

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - (أفضل القرآن (الحمد لله رب العالمين)) صحيح حاكم.

  • الحمد لله : Praises be to Allah 
  • alhamdulillah : الحمد لله
  • الحمد لله : Praises be to Allah  
  • حَمّدَ: قالَ « الحَمْدُ لِلّهِ » to say "Praise be to God!", to say "Thank God!"

معنى حمد في المعجم :

  • لسان العرب :

 ( حمد ) الحمد نقيض الذم ويقال حَمدْتُه على فعله ومنه المَحْمَدة خلاف المذمّة وفي التنزيل العزيز الحمد لله رب العالمين وأَما قول العرب بدأْت بالحمدُ لله فإِنما هو على الحكاية أَي بدأْت بقول الحمدُ لله رب العالمين وقد قرئ الحمدَ لله على المصدر والحمدِ لله على الإِتباع والحمدُ لله على الإِتباع قال الفراء اجتمع القراء على رفع الحمدُ لله فأَما أَهل البدو فمنهم من يقول الحمدَ لله بنصب الدال ومنهم من يقول الحمدِ لله بخفض الدال ومنهم من يقول الحمدُ لُلَّه فيرفع الدال واللام وروي عن ابن العباس أَنه قال الرفع هو ............ التتمة معنى الحمد في المعجم

  • حامل المسك
    حامل المسك

    ﻋﻦ ﺃﻧﺲ رضي الله عنه ﻗﺎﻝ : ﺃﺩﻋﻮ ﻟﻜﻢ ﺑﺪﻋﻮﺍﺕ ﺳﻤﻌﺘﻬﻦ ﻣﻦ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ - ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ - ، ﺩﻋﺎ ﺑﻬﻦ ﻷﻫﻞ ﻗﺒﺎﺀ ﺍﻟﻠﻬﻢ ﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻓﻰ ﺑﻼﺋﻚ ﻭﺻﻨﻴﻌﻚ ﺇﻟﻰ ﺧﻠﻘﻚ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻓﻰ ﺑﻼﺋﻚ ﻭﺻﻨﻴﻌﻚ ﺇﻟﻰ ﺃﻫﻞ ﺑﻴﻮﺗﻨﺎ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻓﻰ ﺑﻼﺋﻚ ﻭﺻﻨﻴﻌﻚ ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻔﺴﻨﺎ ﺧﺎﺻﺔ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺑﻤﺎ ﻫﺪﻳﺘﻨﺎ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺑﻤﺎ ﺳﺘﺮﺗﻨﺎ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺑﺎﻟﻘﺮﺁﻥ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺑﺎﻷﻫﻞ ﻭﺍﻟﻤﺎﻝ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺑﺎﻟﻤﻌﺎﻓﺎﺓ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺣﺘﻰ ﺗﺮﺿﻰ ، ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺇﺫﺍ ﺭﺿﻴﺖ ﻳﺎ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺘﻘﻮﻯ ، ﻭﻳﺎ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻐﻔﺮﺓ ‏( ﺍﻟﻄﺒﺮﺍﻧﻰ ﻓﻰ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ ، ﻭﺍﻟﺪﻳﻠﻤﻰ ﻭﻓﻴﻪ ﻧﺎﻓﻊ ﺃﺑﻮ ﻫﺮﻣﺰ ﻣﺘﺮﻭﻙ ‏) ‏[ ﻛﻨﺰ ﺍﻟﻌﻤﺎﻝ 5100 ‏]

  • تحفة الأطفال
    تحفة الأطفال

    الحمد لله الحمد لله الحمد لله الحمد لله الحمد لله الحمد لله الحمد لله

  • فوائد الذكر
    فوائد الذكر

    الحمد لله وحدهه لا شريك لك

    الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه

    الحمد لله رب العالمين

     

     

  • ammar
    ammar

    شرح الكلمات :
    { الحمد } : الوصف بالجميل ، والثناء به على المحمود ذى الفضائل والفواضل كالمدح والشكر .
    { لله } : اللام حرف جر ومعناها الاستحقاق أى أن الله مستحق لجميع المحامد ........ التتمة معنى الحمد في المعجم

  • ammar
    ammar

    الحمد لله ثم الحمد لله

    يا ربنا الحمد لك
    الحمد لك والشكرلك
    والكون يسجد في صفاء الصبح لك الحمد لك 
    ايات فضلك قد تجلت في الظلام وفي الضياء وفي انبثاق النور من قلب الحلك
    الحمد لك اجريت كل الكائنات بحكمة   في البر في البحر الخضم وفي مدارات الفلك 
    الحمد لك يا صاحب الفضل الذي لا ينتهي أورد فؤادي منهلك
    الحمد لك من للمسيء اذا اناب وعاد يطمع في رضاك 
    من للذي ضل الطريق وعاد ملتمسسا هداك 
    رباه انا في حماك فلا تكلنا الى سواك

    الحمد لله

thekr

فوائد الذكر

أحدث التعليقات