فوائد الأذكار : أسطر

فوائد الأذكار

أورد الإمام ابن قيم الجوزية في كتابه ( الوابل الصيب من الكلم الطيب ) عن فوائد الذكر فقال :

 فوائد الذكر : و في الذكر أكثر من مائة فائدة :

  1. إحداها: أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره.
  2. الثانية: أنه يرضي الرحمن عز وجل.
  3. الثالثة: أنه يزيل الهم والغم عن القلب.
  4. الرابعة: أنه يجلب للقلب الفرح والسرور والبسط.
  5. الخامسة: أنه ينور الوجه والقلب.
  6. السادسة: أنه يقوي القلب والبدن.
  7. السابعة: أنه يجلب الرزق.
  8. الثامنة: أنه يكسو الذاكر المهابة والحلاوة والنُضْرة.

و تتمة ما ذكره الإمام ابن القيم في كتابه تجده في الموضوع التالي : فوائد الذكر

 و إليكم جملة من الأحاديث النبوية الشريفة المشتملة على فضل و فوائد ذكر الله تعالى منها :

وعن عبادة بن الصامت رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله وأن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه والجنة حق والنار حق أدخله الله الجنة على ما كان من العمل ) زاد عبادة من أبواب الجنة الثمانية أيها شاء 
 رواه البخاري ومسلم والنسائي 
 ولفظ مسلم من قال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن  محمدا عبده ورسوله وأن عيسى عبد الله وابن أمه وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه وأن الجنة حق وأن النار حق أدخله الله من أي أبواب الجنة الثمانية شاء 
 64 وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول ( لا إله إلا الله وحده أعز جنده ونصر عبده وغلب الأحزاب وحده فلا شيء بعده ) 
 رواه البخاري ومسلم والنسائي واتفقت ألفاظهم فيه 
 65 وعن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم ومعاذ رديفه على الرحل قال يا معاذ بن جبل قال لبيك يا رسول الله وسعديك قال ( يا معاذ ما من أحد يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله صدقا من قلبه إلا حرمه الله على النار ) قال يا رسول الله أفلا أخبر به الناس فيستبشروا به قال إذن يتكلوا وأخبر بها معاذ عند موته تأثما متفق عليه 
 قوله تأثما يعني خروجا عن الإثم 
 66 وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال يا رسول الله من أسعد الناس بشفاعتك يوم القيامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لقد ظننت يا أبا هريرة أن لا يسألني عن هذا الحديث أحد أول منك لما رأيت من حرصك على الحديث أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة من قال لا إله إلا الله مخلصا من قلبه أو نفسه ) أخرجه البخاري

 67 وعن جويرية رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح وهي في مسجدها ثم رجع بعد أن أضحى وهي جالسة فقال ما زلت على الحال التي فارقتك عليها قالت نعم قال النبي صلى الله عليه وسلم ( لقد قلت بعد أربع كلمات ثلاث مرات لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ) 
 رواه الجماعة إلا البخاري 
 وفي رواية لمسلم أيضا سبحان الله عدد خلقه سبحان الله رضى نفسه سبحان الله زنة عرشه سبحان الله مداد كلماته زاد النسائي في آخره والحمد لله كذلك وفي رواية له سبحان الله وبحمده ولا إله إلا الله والله أكبر عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته 
 68 وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( يا أبا سعيد من رضي بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا وجبت له الجنة ) فعجب لها أبو سعيد فقال أعدها علي يا رسول الله ففعل ثم قال وأخرى يرفع بها العبد مئة درجة في الجنة ما بين كل درجتين كما بين السماء والأرض قال وما هي يا رسول الله قال الجهاد في سبيل الله 
 رواه مسلم وأبو داود والنسائي وفي رواية أبي داود وإحدى روايات النسائي من قال رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم رسولا وجبت له الجنة )

 
 69 وعن أبي ذر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة فكل تسبيحة صدقة وكل تهليلة صدقة وكل تحميدة صدقة وكل تكبيرة صدقة وأمر بالمعروف صدقة ونهي عن المنكر صدقة ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى ) 
 رواه مسلم وأبو داود 
 معنى السلامى بضم السين وفتح الميم عظام الأصابع والجمع سلاميات بفتح الميم وتخفيف الياء 
 70 وعنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ألا أخبرك بأحب الكلام إلى الله ) قال قلت يا رسول الله أخبرني بأحب الكلام إلى الله فقال ( إن أحب الكلام إلى الله سبحانه وتعالى سبحان الله وبحمده ) 
 رواه مسلم والترمذي والنسائي 
 وفي رواية لمسلم أيضا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل أي الكلام أفضل قال ( ما اصطفى الله لملائكته أو لعباده سبحان الله وبحمده ) ولفظ الترمذي سبحان ربي وبحمده 
 71 وعن مصعب بن سعد رضي الله عنهما قال حدثني أبي قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ( أيعجز أحدكم أن يكتسب كل يوم ألف حسنة ) فسأله سائل من جلسائه كيف يكسب أحدنا ألف حسنة قال ( تسبح مئة تسبيحة فتكتب لك ألف حسنة أو يحط عنه ألف خطيئة )

 رواه مسلم والترمذي والنسائي 
 قال الحميدي كذا هو في كتاب مسلم في جميع الروايات أو يحط قال البرقاني ورواه شعبة وأبو عوانة ويحيى القطان عن موسى الذي رواه مسلم من جهته فقالوا ويحط بغير ألف انتهى كلام الحميدي 
 وقد جاء في رواية الترمذي والنسائي ويحط بغير ألف وقال الترمذي حسن صحيح 
 72 وعن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( الطهور شطر الإيمان والحمد لله تملأ الميزان وسبحان الله والحمد لله تملآن أو تملأ ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس تغدو فبايع نفسه فمعتقها أو موبقها ) 
 رواه مسلم والترمذي وفي رواية له ( التسبيح نصف الميزان والحمد لله تملأه والتكبير يملأ ما بين السماء والأرض والصوم نصف الصبر ) وزاد في رواية أخرى ( ولا إله إلا الله ليس لها دون الله حجاب حتى تخلص إليه ) 
 وأبو مالك هذا أخرج له مسلم حديثين أحدهما هذا والثاني أربع من أمر الجاهلية وفي البخاري حديث رواه أبو عامر الأشعري أو أبو مالك هكذا على الشك وقد اختلف في اسم أبي مالك فقال ابن أبي حاتم اسمه كعب بن عاصم ويقال عمرو وقال ابن حبان اسمه الحارث بن مالك انتهى وقيل فيه غير ذلك والله أعلم

 

 
 73 وعن الصنابحي عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه أنه قال دخلت عليه وهو في الموت فقال مهلا لم تبكي فوالله لئن استشهدت لأشهدن لك ولئن شفعت لأشفعن لك ولئن استطعت لأنفعنك ثم قال والله ما من حديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم لكم فيه خير إلا حدثتكموه إلا حديثا واحدا وسوف أحدثكموه اليوم وقد أحيط بنفسي سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله حرم الله عليه النار ) 
 رواه مسلم والترمذي بهذا السياق إلا أن عند الترمذي وسأحدثكموه 
 والصنابحي بضم الصاد اسمه عبد الرحمن بن عسيلة بضم العين أبو عبد الله المرادي 
 74 وعن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله عز وجل أربع سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر بأيهن بدأت ) مختصر 
 رواه النسائي وابن ماجه زاد النسائي وهن من القرآن 
 75 وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لأن أقول سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر أحب إلي مما طلعت عليه الشمس )

 76 وعن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إنه خلق كل إنسان من بني آدم على ستين وثلاثمئة مفصل فمن كبر الله وحمد الله وهلل الله وسبح الله واستغفر الله وعزل حجرا عن طريق الناس أو شوكة أو عظما عن طريق الناس وأمر بمعروف أو نهى عن منكر عدد تلك الستين والثلاثمئة السلامى فإنه يمشي يومئذ وقد زحزح نفسه عن النار ) قال أبو توبة وربما قال يمسي 
 رواهما مسلم والنسائي 
 77 وعن أبي ذر رضي الله عنه أن ناسا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم يا رسول الله ذهب أهل الدثور بالأجور يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ويتصدقون بفضول أموالهم قال ( أو ليس قد جعل الله لكم ما تصدقون إن بكل تسبيحة صدقة وكل تهليلة صدقة وأمر بالمعروف صدقة ونهي عن منكر صدقة وفي بضع أحدكم صدقة ) قالوا يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته فيكون له فيها أجر قال ( أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر ) 
 رواه مسلم وابن ماجه 
 الدثور بضم الدال جمع دثر بفتحها وهو المال الكثير وقال صاحب المطالع والبضع بضم الباء وهو الفرج والبضع أيضا والمباضعة اسم الجماع 
 78 وعن مصعب بن سعد عن أبيه رضي الله عنهما قال جاء أعرابي

 إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال علمني كلاما ما أقوله قال ( قل لا إله إلا الله وحده لا شريك له الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله رب العالمين لا حول ولا قوة إلا بالله العزيز الحكيم ) قال فهؤلاء لربي فما لي قال ( قل اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني ) قال ابن نمير قال موسى أما عافني فأنا أتوهم وما أدري 
 79 وعن أبي ذر رضي الله عنه قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو نائم وعليه ثوب أبيض ثم أتيته فإذا هو نائم ثم أتيته وقد استيقظ فجلست إليه فقال ( ما من عبد قال لا إله إلا الله ثم مات على ذلك إلا دخل الجنة ) قلت ( وإن زنى وإن سرق قال وإن زنى وإن سرق ) قلت وإن زنى وإن سرق قال ( وإن زنى وإن سرق ) ثلاثا ثم قال في الرابعة ( على رغم أنف أبي ذر ) قال فخرج أبو ذر وهو يقول وإن رغم أنف أبي ذر انفرد بهما مسلم 
 80 وعن سعد وهو ابن أبي وقاص رضي الله عنه أنه دخل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم على امرأة وبين يديها نوى أو حصى تسبح به فقال لها ( ألا أخبرك بما هو أيسر عليك من هذا أو أفضل ) فقال ( سبحان الله عدد ما خلق في السماء وسبحان الله عدد ما خلق في الأرض وسبحان الله عدد ما بين ذلك وسبحان الله عدد ما هو خالق والله أكبر مثل ذلك والحمد لله مثل ذلك ولا إله إلا الله مثل ذلك ولا حول ولا قوة إلا بالله مثل ذلك ) 
 رواه أبو داود واللفظ له والترمذي والنسائي والحاكم في المستدرك

 وابن حبان في صحيحه وقال الترمذي حسن غريب من حديث سعد 
 وروى الترمذي والحاكم في المستدرك عن صفية أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها وبين يديها أربعة آلاف نواة تسبح بهن فقال يا بنية حيي ما هذا قالت أسبح بهن قال ( قد سبحت منذ قمت على رأسك أكثر من هذا ) قالت علمني يا رسول الله قال ( قولي سبحان الله عدد ما خلق من شيء . . ) فيحتمل أن تكون المرأة المبهمة في الحديث هي صفية 
 واسم أبي وقاص مالك بن أهيب بضم الهمزة وقيل وهيب 
 81 وعن عبد الله بن أبي أوفى رضي الله عنهما قال جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إني لا أستطيع أن آخذ من القرآن شيئا فعلمني ما يجزئني منه قال ( قل سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله ) قال يا رسول الله هذا لله عز وجل فما لي قال ( قل اللهم ارحمني وارزقني وعافني واهدني ) فلما قام قال هكذا بيده فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أما هذا فقد ملك يده من الخير ) 
 رواه أبو داود والنسائي واللفظ لأبي داود 
 82 وعن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( من قال سبحان الله العظيم وبحمده غرست له نخلة في الجنة ) 
 رواه الترمذي والنسائي والحاكم وابن حبان في صحيحيهما وقال

 الترمذي واللفظ له (1) وقال الحاكم صحيح على شرط مسلم وفي رواية النسائي وإحدى روايات ابن حبان شجرة بدل نخلة 
 83 وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما على الأرض أحد يقول لا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم إلا كفرت عنه خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر ) 
 رواه الترمذي والنسائي وقال الترمذي واللفظ له هذا حديث حسن 
 84 وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم لأصحابه ( قولوا سبحان الله وبحمده مئة مرة من قالها مرة كتبت له عشرا ومن قالها عشرا كتبت له مئة ومن قالها مئة كتبت له ألفا ومن زاد زاده الله ومن استغفر الله غفر له ) 
 رواه الترمذي والنسائي وقال الترمذي واللفظ له حسن غريب 
 85 وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما قال عبد لا إله إلا الله قط مخلصا إلا فتحت له أبواب السماء حتى تفضي إلى العرش ما اجتنبت الكبائر ) 
 رواه الترمذي والنسائي وقال الترمذي واللفظ له حسن غريب من هذا الوجه

 86 وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن الله سبحانه سيخلص رجلا من أمتي على رؤوس الخلائق يوم القيامة وينشر عليه تسعة وتسعين سجلا كل سجل مثل مد البصر ثم يقول أتنكر من هذا شيئا أظلمك كتبتي الحافظون فيقول لا يا رب فيقول أفلك عذر فيقول لا يا رب فيقول إن لك عندنا حسنة وإنه لا ظلم عليك اليوم فتخرج بطاقة فيها أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله فيقول احضر وزنك فيقول يا رب ما هذه البطاقة مع هذه السجلات قال فإنك لا تظلم قال فتوضع السجلات في كفة والبطاقة في كفة فطاشت السجلات وثقلت البطاقة ولا يثقل مع اسم الله شيء ) 
 رواه الترمذي وابن ماجه والحاكم وابن حبان في صحيحهما وقال الترمذي واللفظ له حسن غريب وقال الحاكم صحيح على شرط مسلم 
 معنى طاشت خفت والسجل الصحيفة والبطاقة القطعة 
 87 وعن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( لقيت إبراهيم ليلة أسري بي فقال يا محمد أقرئ أمتك مني السلام وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة عذبة الماء وأنها قيعان وأن غراسها سبحان الله والحمد لله والله أكبر )

رواه الترمذي وقال هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه من حديث ابن مسعود ورواه ابن حبان في صحيحه من حديث أبي أيوب ولفظه قال وما غراسها قال لا حول ولا قوة إلا بالله 
 قيعان وقيعة جمع قاع وهو المكان الواسع وقال ابن فارس القاع الأرض 
 88 وعن أم هانئ رضي الله عنها قالت مر بي النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم فقلت مرني بعمل أعمله وأنا جالسة قال ( سبحي الله مئة تسبيحة فإنها تعدل مئة رقبة من ولد إسماعيل واحمدي الله مئة تحميدة فإنها تعدل لك مئة فرس ملجمة تحملين عليها في سبيل الله وكبري الله مئة تكبيرة فإنها تعدل لك مئة بدنة مقلدة متقبلة وهللي الله مئة تهليلة ) قال أبو خلف لا أحسبه إلا قال تملأ ما بين السماء والأرض 
 رواه النسائي وهذا لفظه وابن ماجه والحاكم في المستدرك وقال صحيح الإسناد وعنده وقولي لا إله إلا الله لا تترك ذنبا ولا يشبهها عمل 
 وأم هانئ هي بنت أبي طالب واسمها فاختة وقيل هند 
 89 وعن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر به وهو يحرك شفتيه فقال ماذا تقول يا أبا أمامة قال أذكر ربي قال ( أو لا أخبرك بأكثر أو أفضل من ذكرك الليل مع النهار والنهار مع الليل أن تقول سبحان الله عدد ما خلق سبحان الله ملء ما خلق سبحان الله عدد ما في الأرض والسماء وسبحان الله ملء ما في الأرض والسماء وسبحان الله عدد

 ما أحصى كتابه سبحان الله عدد كل شيء وسبحان الله ملء كل شيء وتقول الحمد لله مثل ذلك ) 
 رواه النسائي واللفظ له والحاكم في المستدرك وابن حبان في صحيحه وقال الحاكم صحيح على شرط الشيخين 
 اسم أبي أمامة صدي بن عجلان 
 90 وعن أبي سلمى راعي رسول الله صلى الله عليه وسلم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( بخ بخ بخمس ما أثقلهن في الميزان لا إله إلا الله وسبحان الله والحمد لله والله أكبر والولد الصالح يتوفى للمرء المسلم فيحتسبه ) 
 رواه النسائي واللفظ له والحاكم في المستدرك وابن حبان في صحيحه وقال ابن عساكر في الإشراف رواه هشام عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلام قال حدثني رجل أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسمه ورواه أبان عن يحيى عن أبي سلام عن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم 
 وروي عن عبد الله بن العلاء عن أبي سلام عن ثوبان عن النبي صلى الله عليه وسلم وكأن حديث الوليد أشبه يعني طريق النسائي 
 ورواه الطبراني في المعجم الكبير عن أبي عبد الملك أحمد بن إبراهيم القرشي عن إبراهيم بن عبد الله بن العلاء عن أبيه عن أبي سلام عن ثوبان كما أشار إليه ابن عساكر رحمه الله 
 وأبو سلمى قيل اسمه حريث قال بقي بن مخلد له عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثان وقال البرقي له عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حديث واحد وليس كما قال فقد روى

له ابن ماجه في الدعاء من سننه حديث ما من مسلم أو إنسان أو عبد يقول حين يمسي وحين يصبح رضيت بالله ربا الحديث 
 وأبو سلام هو ممطور الحبشي وليس هو من بلاد الحبشة ولكنه منسوب إلى حبش حي من حمير وقيل من خثعم وسيأتي ذكره في أدعية الصباح والمساء من الباب الحادي عشر إن شاء الله تعالى 
 91 وعن أبي هريرة وأبي سعيد رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إن الله اصطفى من الكلام أربعا سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر فمن قال سبحان الله كتب له عشرون حسنة وحطت عنه عشرون سيئة ومن قال الله أكبر فمثل ذلك ومن قال لا إله إلا الله فمثل ذلك ومن قال الحمد لله رب العالمين من قبل نفسه كتبت له ثلاثون حسنة وحطت عنه ثلاثون سيئة ) 
 رواه النسائي واللفظ له والحاكم في المستدرك بمعناه وقال (1) على شرط مسلم 
 92 وعن أبي هريرة وأبي سعيد رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( خذوا جنتكم ) قالوا يا رسول الله من عدو وقد حضر قال ( لا ولكن جنتكم من النار قولوا سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر فإنهن يأتين يوم القيامة مجنبات ومعقبات وهن الباقيات الصالحات ) 
 رواه النسائي واللفظ له والحاكم في المستدرك

 قوله جنتكم يعني وقايتكم وستركم وقوله مجنبات هو بفتح النون أي مقدمات أمامكم ومعقبات بكسر القاف أي مؤخرات يعقبونكم من روائكم 

thekr

فوائد الذكر

أحدث التعليقات